السبت، 20 مارس، 2010

رقصا على جثتى


تتملكنى الآن رغبه جامحه فى الكتابه وذلك لانها كل ما تملكه يداى , أشعر برغبه فى البكاء بل البكاء الحار , أبحث عن حضن يحتوينى ويد تمسح دموعى وصدر حنون أحتمى به ومن يربت على كتفى لإعاده السكينه والطمأنينه إلى نفسى , أبحث عن أم , أم لى ولأبنائى الصغار ففاقد الشئ لا يعطيه , أشعر بالخوف فلقد بدأت قدماى تؤلمنى بعد الصمود الطويل على مر الأعوام السابقه , وأشعر أننى على وشك الأنهيار والاستسلام , أبحث فى كل مكان عن سند فلا أجد من يبالى , الجميع مشغولون يلهثون وراء حاجتهم والصراع من أجل البقاء , هناك منهم الطيبون ولكنهم مثلى مجردون من كل شئ خائفون آثروا أن ينجوا بأنفسهم وما ملكت أيمانهم , أردت أن أقهر قسوه الايام والليالى فقهرتنى , وقهمر الليالى والأيام أظلم , فسألت نفسى فى أن أغمض عينى لارى فى أى بقعه من بقاع الأرض أنا ....؟؟؟

فوجدتنى أحتضن أولادى الصغار وأقف فى غابه صماء كثيفه ومتشابكه وعاليه الأشجار وعيناى معصبتان وهناك صوت من بعيد فى جميع الاتجاهات ربما هو صوت لحيوانات شرسه , أو أصوات أخرى مريبه باهته لا أفهمها ولكنها تريبنى, كلما أقترب الصوت كلما أشتدت ضمتى لاولادى , ونحن هناك عزل بلا سلاح مجردون تماما من كل شئ لا أملك هناك غير حبى لهم وهناك بعض مما تبقى من صمودى , أشعر بالصوت يقترب أكثر فأكثر فتزداد نبضات قلبى سرعه ودقا , أحاول أن أتعرف على الصوت الغامض المرعب ولكننى دائما أفشل , فكرت لحظه فى الهروب ولكنى وجدت الهروب بأولادى أصعب , فقررت أن أحكم قبضه حضنى عليهم وأفر بهم بعيدا ولكن أى إتجاه أصلح وأقرب؟؟؟ ليس هناك من يبصرنى ولا من يرشدنى ويهدينى , ليس لى إلا الله ينجينى

لقد خلقنى الله أنثى وفطرنى على الضعف وجعلنى غضه هشه أشكو إليه من ضعف قوتى وقله حيلتى , أشكو إليه اليتم وكسرتى , أشكو إليه غربتى ووحدتى , أشكو إليه حمل زائد فكل من يقترب من واظن أنه يساعدنى أجده يلقى لى بالمزيد لتتعاظم حمولتى , أشكو إليه فقدان رحمه العباد , يارب أين عبادك الصادقين ليفكو كربتى , أشكو إليك نفوس جائعه أستحلت ضعفى ومحنتى , أشكو إليك زمن كثرت فيه البغال وندرت فيه الرجال

الآن وبعد أن شاهد الجميع تساقط دموعى إعلانا منها على كسوف شمس صمودى رقص البعض فرحا على أشلاء جثتى


شيماء الجمال

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

اقتربى من الله اكثر ففى قربه تطمئن القلوب واحكمى فبضط على اولادك واجعليهم امام عيناك طول الوقت سوف تحسى بقوه وصمود واعرفى ان الله خلق فى الانسان حب نفسه عن الغير وقليل فى زماننا هذا يا سيدتى ما قد تجدى المخلص الوفى المخلص الصادق عمله نادره اجعلى اولادك هم المحلرك لحياتك وضعى اهدافك اما عينك واجعلى لسان دائما يردد تلك الايات وما تشاؤن الا ماشاء الله & ورزقكم فى السماء وما توعدون . تحياتى لكى فى انتى سيده فاضله صاحيه مبادئ فى زمان بلا اخلاق المخلص الى الابد ابو جنا